شرطة الفجيرة توعي طلبة المدارس بمخاطر استخدام الهاتف النقال اثناء القيادة

 نشر في02 Mar, 2017

Abu_Dhabi_Police_Logo.jpg

نفذت إدارة المرور و الدوريات بشرطة الفجيرة توعية وارشاد 3978 من طلبة وطالبات المرحلة الثانوية ضمن برنامج التوعية بالسلامة المرورية عبر الإذاعة المدرسية خلال الفترة من 01/02/2017 ولغاية 21/02/2017 وذلك تفعيلاً لأنشطة وفعاليات الحملة الفصلية الأولى ضمن الخطة التشغيلية لعام 2017 لقطاع المرور بوزارة الداخلية و للقيادة العامة لشرطة الفجيرة تحت شعـار ( حياتك أهم من اتصالك ).

اشتمل البرنامج التوعوي على زيارات ميدانية لمختلف مدارس المرحلة الثانوية في إمارة الفجيرة لتعزيز الوعي والثقافة المرورية لدى الطلبة وتنمية التوعية المرورية في الممارسات والأساليب الصحيحة في الالتزام بالقوانين والأنظمة المرورية .

كما تضمن البرنامج  توعية وإرشاد الطلبة عن مخاطر استخدام وسائل التواصل الاجتماعي عن طريق استخدام الهاتف النقال باليد أثناء القيادة ، واستعرض فريق التوعية والإعلام المروري  أهمية الانتباه وعدم الانشغال بغير الطريق وشرح أهم الأسباب الرئيسية التي تؤدي لوقوع الحوادث المرورية كالسرعة الزائدة وعدم الالتزام بالسرعات المحددة واستخدام الهاتف النقال باليد أثناء القيادة الأمر الذي يؤدي إلى تشتيت ذهن مستخدمي الطريق وسائقي المركبات مما يفقدهم التركيز والسيطرة على المركبة وأيضا الممارسات والتجاوزات الخطرة من قبل بعض السائقين المتهورين .

ودعا مدير إدارة المرور والدوريات العميد الدكتور/ علي راشد بن عواش إلى تفعيل دور الأسرة والمدرسة لغرس مبادئ ونظم السلامة المرورية في نفوس الأبناء للمحافظة على سلامتهم من أسباب ومخاطر الحوادث المرورية مؤكداً التركيز على ضرورة الوعي بالمواد القانونية التي نصت عليها اللائحة التنفيذية للقانون الاتحادي رقم (21) لسنة 1995 في شأن السير والمرور .

من جانبه أفاد مدير فرع التوعية والإعلام المروري الملازم أول / محمد حسن البصري أن سلامة الطلبة مسؤولية مشتركة ومترابطة والمبادرات التي تسعى من خلالها وزارة الداخلية والقيادة العامة لشرطة الفجيرة تلعب دوراً فعالاً في تبني ونشر التوعية الأمنية والمرورية لخلق بيئة خالية من الممارسات والسلوكيات الخطرة التي تشكل هاجساً مقلقاً يهدد حياة الأفراد والمجتمع و تحقيق الأمن والأمان للجميع.

​​​​​​​​